الصفحة الأساسية > مقابلات > المدير العام لمركزاستطباب كيفه: أصبحت لدينا مرجعية صحية متكاملة (مقابلة)

المدير العام لمركزاستطباب كيفه: أصبحت لدينا مرجعية صحية متكاملة (مقابلة)

الأربعاء 25 كانون الثاني (يناير) 2017  08:20

المدير العام لمركز استطباب كيفه الدكتور الفاك ولد احمد باب

بعد مضي 5 أشهر على دخول مركز استطباب كيفه الجديد الخدمة أجرت وكالة كيفه للانباء حوارا مع المدير العام الدكتور الفاك ولد احمد باب أمس ال 24 يناير 2017 حيث أجاب على بعض الأسئلة والإشكالات التي يطرحها المواطنون في أمور مختلفة تتعلق بهذا المرفق الهام :

وكالة كيفه للأنباء : يمضي على عمل مركز استطباب كيفه الجديد 5 أشهر فماذا أضاف على المركز القديم؟

الفاك ولد أحمد باب :هناك بون شاسع بين المرفقين الصحيين القديم والجديد فنحن اليوم أمام مرجعية صحية شبه متكاملة تتوفر على المعايير والشروط الأساسية في أي مركز صحي حديث ،وهنا أود أن أذكر أولا أن مستشفانا قد تعاقد مع 4 شركات مهنية للنظافة مما مكننا من حسم مشكل النظافة بشكل أبهر الزوار رغم ضخامة وتشعب المبنى وتضاعف الزوار مما أعطى وجها جميلا ومحترما للمؤسسة كما ترون.

و في مجال الاختصاصات فقد عرف المستشفى بالإضافة إلى الاختصاصات التي كانت موجودة أصلا تطورا كبيرا في غضون فترة زمنية وجيزة حيث تم افتتاح ما يلي :

-  مصلحة أمراض القلب حيث يتعالج كثيرون كانوا يتجهون إلى انواكشوط لاتفه الأسباب الصحية المتعلقة بذلك المجال.

-  مصلحة جراحة الأطفال التي مكنت من معالجة الحالات الخاصة بهذه الفئة الهشة.

-  جراحة العظام.

-  جراحة الأعصاب.

فبواسطة هذين الاختصاصين نعالج آثار الحوادث التي كانت تزهق الكثير من الأرواح سنويا.

-  المعدة

-  الأمراض البولية.

-  الانعاش والتخدير

-  الأمراض الجرثومية

-  طب الأطفال.

وكالة كيفه للأنباء وهل يمكن انطلاقا مما ذكرتم أن نقول إن مستشفى كيفه أصبح إطارا صحيا يتوفر على كافة التخصصات في مجال الطب؟

الفاك ولد أحمد باب : توفرنا على الأساسي والملح ولم يعد ينقصنا غير مجالات الغدد والجلد والطب الداخلي لنصبح مرجعية صحية متكاملة واسمحوا لي أن أحدثكم عن الجانب الثاني و المهم في الطفرة التي حصلت بمستشفانا وهي المتعلقة بالتجهيزات والمعدات حيث توجد اليوم بالمستشفى أدوات مخبرية حديثة كالهرمونات والراديو الرقمية وأدوات التنظير الباطني وأدوات MAPA-HOLTEUR ECG وبالنسبة لطب العيون تم اقتناء آلات جديدة وكذلك في مجال علاج الأنف والحنجرة.

وخلال الأشهر الخمسة الماضية لاحظنا ارتفاع الاستشارات بنسبة 40 في المائة و45 في المائة بالنسبة للفحوص و20 في المائة فيما يتعلق بالعمليات.

وكالة كيفه للأنباء : يقول المواطنون أن المستشفى أصبح شبيها بالثكنة العسكرية في صعوبة الدخول ويشكون من غلظة الحراس وتشددهم فبم تردون؟

الفاك ولد احمد باب: إن مؤسسة بحجم مستشفى كيفه اليوم وبذلك القدر الهائل من الزوار تتطلب تدابير صارمة للمحافظة على نظافتها وصيانة موجوداتها وعلى كل المواطنين أن يتصوروا وهم يلجون المركز هذا الكم الهائل من المعدات والتجهيزات والوسائل الموضوعة في خدمتهم مما يجعل المحافظة عليها مسؤولية الجميع فضلا عن واجب راحة المرضى وخلق جو ملائم للعمل.

ومن أجل تحقيق ذلك تعاقد المستشفى مع شركة حراسة تعمل بشكل جيد ولديها تعليمات بتسهيل دخول أصحاب الحالات المستعجلة وهنا أطلب من جميع المواطنين التعود على أسلوب الطابور والالتزام بذلك حتى يأتي الدور على كل واحد منهم فذلك هو السلوك المدني الذي يجب أن يتبع.

وفي هذا الصدد يجب تفعيل المركز الصحي وهو ما تعتزم السلطات الصحية فعله حيث سيتحول إلى نقطة صحية تحتوي على كافة الخدمات الصحية الأساسية وهو ما سيسمح بتخفيف الضغط على المستشفى ويسهل مهمته.

وكالة كيفه للأنباء : يسري سخط كبير بين المواطنين سببه منع بناء الصيدليات والمتاجر بمحيط المستشفى في عمل يضر بالزوار ولا يجدون له تفسيرا فما تعليقكم على هذا الموضوع؟

الفاك ولد احمد باب: القانون يمنع البناء قرب المستشفى فيما هو أقل من 200م، وحسب معلوماتي فإن المنطقة حوالي المستشفى سيتم تخطيطها قريبا مما سيسمح بتغير ذلك الوضع.

وكالة كيفه للأنباء: ظل المواطنون يشكون من افتقار صيدلية المستشفى إلى الحد الأدنى من الأدوية فماذا جد بالنسبة للمستشفى الجديد؟

الفاك ولد أحمد باب: هناك سعي جاد ودؤوب من طرف السلطات لتوفير كافة الأدوية الضرورية داخل المستشفى و هو ما بدأ تنفيذه بالفعل حيث يتوفر المستشفى اليوم على جميع الأدوية الأكثر طلبا ونحن نباشر فتح أربع صيدليات داخلية سوف تمكن المرضى من الحصول على الأدوية بشكل شبه عام وبسهولة.

وكالة كيفه للأنباء : يطرح الحصول على الدم بمستشفاكم مشكلة كبيرة للمواطنين فهل من وسيلة لمساعدتهم؟

الفاك ولد احمد باب:الدم لا يباع ولا يمكن نقله من مكان بعيد والحل هو توفيره بواسطة أقارب المريض أو عن طريق التبرع لبنك المستشفى، وإن عادة التبرع بالدم لم تعد حتى الآن سلوكا متبعا من طرف المواطنين حتى نؤمن الحاجة منه وفي هذا المضمار أدعو المنظمات الأهلية والشباب وأفراد القطاعات العسكرية وجميع المواطنين إلى الإقبال على التبرع بالدم لانقاذ حياة إخوانهم وإن ذلك ليعتبر خصلة رائعة وواجبا دينيا وأخلاقيا.

وكالة كيفه للأنباء: يعتبر الوصول إلى المستشفى أمرا صعبا وقد قامت السلطات يوم التدشين ببدء شق طريق "لفك العزلة" عن هذا المرفق الحيوي وتوقف ذلك العمل بعد ساعة من انطلاقه فهل لديكم معلومات عن هذا الطريق؟

الفاك ولد أحمد باب: حسب ما لدي من معلومات فإن توقف العمل بهذا الطريق يعود إلى عدم جاهزية بعض الآليات الثقيلة المستخدمة في التبليط غير أن الوضع تمت تسويته وستستأنف شركة ENER أعمالها في هذا الطريق قريبا.

أجرى المقابلة عن وكالة كيفه للأنباء الصحافي بوكسه ولد اسقير

16 مشاركة منتدى

اضف تعقيبا

الأخبار قضايا تحاليل ملفات آراء حرة اصدارات مقابلات أعلام واحات لعصابه منبر كيفة أخبار الجاليات الظوال أسعار الحيوان صور من لعصابه قسم شؤون الموقع والوكالة تراث دروس كاريكاتير نساء لعصابه قناة كيفة انفو
صفحة نموذجية | | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
جميع الحقوق محفوظة لـ " وكالة كيفة للأنباء" - يحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من الوكالة ©2014-2016