الصفحة الأساسية > أعلام > الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !!

الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !!

الأحد 30 آذار (مارس) 2014  01:45

محمدمحمود ولد محمد الراظي

يصادف ال 28 مارس مرور 5 أعوام على رحيل أبرز الزعامات السياسية بولاية لعصابه، وبهذه المناسبة تحاول وكالة كيفه للأنباء في هذه الورقة التعرض لجوانب من مسيرة حياة حافلة لقائد استثنائي اختط لنفسه طريقا خاصا.ولد مدللا في إحدى أكبر العائلات الإقطاعية نفوذا بالمنطقة فاختار أن يعيش متمردا ثائرا وأن يموت فلاحا إنه الزعيم محمد محمود ولد محمد الراظي:

إبن زعيم القبيلة الذي تحول إلى كادح!:

ولد ذات يوم من سنة 1943في بيت زعامة تقليدية في مضارب حي (الحلة ) قرب بئر "تزهريت" شمال مدينة كيفه ولد تسمى بأسماء أجداده ،فجاء اسمه محمد محمود، آلت الزعامة التقليدية إلى والده وعمره سنتان.

ولما كانت قوانين المستعمر الفرنسي تفرض على رؤساء القبائل آنذاك دفع أبنائهم إلى المدرسة فقد دخل محمد محمود المدرسة الفرنسية سنة 1949، و درس في المدرسة رقم 1 حالا بكيفه، ولما أنهى دروسه الأساسية التحق بسلك التعليم وحول مدرسا إلى مدرسة "أندرنيه" التابعة الآن لبلدية هامد بمقاطعة كنكوصة وذلك سنة 1961. وكانت هي أول نقطة يعمل بها.

قبل أن يتم تحويله إلى عدة مدارس بعدد من الولايات حيث تنقل بين مدارس دسق، كيفه، كرو ،مقامة ، تجكجة، مونكل ،" والي جنتا " و "جوك" وكانت تحويلاته على الدوام عقابية تعسفية نظرا لنزعة التمرد و الحس النقابي ، وقد وجدت السلطة في هذا الصدد مأزقا كبيرا فكلما حل الرجل بمكان عمله الجديد لقي من الأهالي كل الحفاوة والترحيب ثم يبدأ بنشر فكره التقدمي.

يذكر صديقه خطري ولد محمد الناجم أنه كان يبدى جدية ومثابرة على عمله منقطعة النظير رغم ما كان يواجهه من بطش ومضايقات من قبل مرؤوسيه، فكان يواظب على واجباته المدرسية كل يوم فكان على سبيل المثال لا يعير أي اهتمام لأي شيئ قبل تحضير درس اليوم الموالي.

دخوله العمل النقابي والحركى:

في السنوات القليلة التي تلت الاستقلال دشنت النخب الوطنية نضالاتها من أجل التعريب بقيادة النقابات التعليمية ؛وهو ما أدى إلي تلقف سريع للفكر القومي الناصري ، لكن أحداث 1966 العرقية كشفت عن خطورة المشكل الوطني وتعقيده وعما يتهدد التعايش بين مكونات الشعب الموريتاني، وفي هذا الخضم ولدت الحركة الوطنية الديمقراطية منادية بقيم العدالة والوحدة الوطنية ومحاربة الإقطاع والعبودية .

وفي سنة 1969 كان محمد محمود ولد محمد الراظي أحد المشاركين في الإضراب الذي نفذته نقابة المعلمين الفرنسيين، ثم حول إلي مدينة تجكجة سنة 1970 حيث وجدها ملتهبة بفعل النشاط القوى لخلايا الكادحين ، وفي هذا الظرف بالذات تعرف المرحوم علي مصطفي سيدات ومحمد ولد مولود وعلى عائشة بنت مني التي تزوج بها يومئذ حيث كانت هذه المجموعة تنشط في العمل السري وتقوم بأنشطة نضالية مكثفة في الخلايا الثورية للحركة الوطنية الديمقراطية فانخرط محمد محمود في هذا التنظيم بكل قناعة وحيوية وشارك في الاجتماعات السرية،ارتوى من معين دعوته للحرية والمساواة ووحدة المظلومين ضد الامبريالية العالمية وحلفائها الاقطاعيين في الداخل.

وأدى دخوله الحركة إلي توجه الكثير من شباب مجموعته التقليدية إلي " الكادحين " في السبعينات وكان يمثل لدى قادتها فتحا مبينا ، وذلك نظرا لانتمائه لبيت الرئاسة القبلية، فكان السائد آنذاك هو تمنع هذا التنظيم الاجتماعي عن هذه الحركة وتصنيفها خصما خطيرا وذلك أن فلسفتها تقوم علي مقاومة القبلية والإقطاع والرق والانتصار للمهمشين ، لذلك كان وجود الرجل بين الفلاحين رافعا شعار المساواة مفارقة كبيرة ومدهشة .

كانت سنة 1971 سنة ساخنة جدا وحافلة بالأحداث ، فقد قررت النقابات العمالية تنظيم مهرجان بثانوية البنات حالا فواجهته السلطات بالقمع الشديد وتم اعتقال 20 من النقابيين وحولت هذه الأحداث تلك السنة إلي سنة بيضاء خاصة عندما دخلت الثانويات في تلك الاحتجاجات ، فكان محمد محمود ولد محمد الراظي محركا أساسيا لهذه الأحداث وقد أظهر- يقول رفيق دربه المصطفي ولد بدرالدين - شجاعة وإقداما قل نظيرهما في اندفاعه في ذلك النضال و بشكل مبهر.

لقد كان صاحبنا من بين الحركيين الذين عارضوا الاندماج في حزب الشعب الموريتاني وتصدى لذلك الخيار بقوة شديدة . ومن تجليات إيمانه الذي لا يتزحزح بقضيته أتى محمد محمود يوما بزوجته عائشة إلي بيت والده محمد الراظي في قرية "دسق" وقد هب عدد من "لحراطين " كل يريد إسداء خدمة للضيوف الوافدين فرفض الزوجان " الكادحان " ذلك وخاطبا "لحراطين " نحن إخوتكم وأصدقائكم وسواسية معكم كأسنان المشط فانصرفوا إلي شأنكم .

وأخذا في جلب مياه الشرب علي الحمير بنفسيهما وطحن الزرع في"المهراز " وإعداد طعامهما ثم يشرفان علي حلقات توعوية وتثقيفية للمزارعين بالمنطقة لشحن عقولهم بما تبشر به مبادئ الحركة الوطنية الديمقراطية.

ورغم أن ذلك كان أمرا مفاجئا لوالده وللرأي العام المحلي فإن محبة محمد الراظي لولده وإعجابه به- يقول خطري ولد محمد الناجم - حالت دون أن يصدر منه أي رد غير لبق اتجاه الولد واكتفى بنصيحته قائلا : ما دمت مصرا علي هذا الكد والتقشف وضنك العيش فالمدينة أكثر ملاءمة من هذا الريف القاسي .

وخلال هذه الفترة حول محمد محمود إلي قرية "سيو " قرب "متم " وقد أجرى الرئيس المختار ولد داداه اتصالا بوالده محمد الراظى وطالبه بالضغط علي محمد محمود من أجل التخلي عن فكر " الكادحين " ودعم نظامه ؛ ومقابل ذلك يتعهد بتعيينه في منصب سام فقام محمد الراظي بالذهاب إلي محمد محمود في " سيو " لحثه على قبول عرض الرئيس فرفض ذلك رفضا باتا واستمر في التمسك برؤيته.

وفي حادثة طريفة؛ يروى نجله سيدي محمد أنه وهو طفل قام ذات يوم بشراء علبة "شوكولا " لاستخدامها في فطوره وتفاجأ بها في أحد الأيام وهي خاوية وأخذ يتهم كل أحد في البيت ولما حان الزوال إذا بمنشورات "صيحة المظلوم " تغطي العديد من الأبنية الرسمية لمدينة منكل ليكتشف الطفل سيد محمد أن المادة التي ألصقت بها المنشورات هي " شوكلاته " التي افتقدها فأخبر والده محمد محمود بذلك فأجابه قائلا: لقد استخدمت في ما هو أحسن من أكلها فلا تتحدث في الأمر كي لا يحبس أبوك .

ثابر محمد محمود علي المشاركة بكل حيوية في الأنشطة السرية التي كانت تجريها بشكل مكثف خلايا "الكادحين " وكلف بتنفيذ عشرات المهمات الصعبة ، وكان من بين المحضرين بقوة لمؤتمر الشباب الذي نظم في شهر أغسطس 1977 حيث استطاع مع رفاقه حصد غالبية المناديب بمقاطعة كيفه .

وحسب رفيقه سيد محمد ولد صناب فقد كان الرجل بالنسبة لهم مكسبا استراتيجيا وكانوا يسعون دائما إلي توليه لمهام حيوية ودقيقة ولكنها في النهاية لا تعرضه للاعتقال فبقاؤه طليقا يعتبر هما كبيرا بالنسبة لقادته ، ويضيف ولد صناب : إنهم قرروا في سنة 1970 تنظيم مظاهرة من ثلاثة أجنحة تنطلق من ثلاثة أماكن بمدينة كيفه في اتجاه المنصة الرسمية تطالب بتوزيع المعونات الغذائية علي الفقراء ونظرا للقمع الذي واجهته هذه المظاهرة فلم يستطع غير الجناح الذي يقوده محمد محمود الصمود والوصول إلي المنصة ،إنه رجل لا يتسرب إلي قلبه الخوف أبدا - يقول ولد صناب - مضيفا أنه تنقى من الفوقية والإقطاع والطبقية بشكل مثير حقا للاستغراب .

يقول الأستاذ عينين ولد احمد الهادى :تعرفت علي محمد محمود سنة 1969 إبان تفجر الاحتجاجات النقابية وكان رجلا مؤمنا حقا بقضيته وفي سنة 1972 كان يمر بي دائما بمدينة مقطع لحجار في طريقه إلي مدرسته بضواحي كيهيدي وقد طلبت منه في إحدى المرات حين كان يبيت معي أن يقضي معي اليوم التالي لكنه أعتذر وذهبت معه إلي محطة الركاب وودعته وفي الزوال أخبرت بان الدرك أوقفه فجئت إليه وأخذت أمزح معه:لقد امتنعت عن القيلولة معي فألقي بك الدرك في المخفر.

لقد كان متابعا بشكل دقيق من قبل الأمن - يقول عينين، ويواصل مستطردا أعرف في هذا الرجل: الصدق والشجاعة المطلقة والكرم النادر والحب العميق للوطن .

وأما صديقه أخيارهم ولد اسويدانه فقد تذكره قائلا :

كان محمد محمود صلبا في مناصرة القضايا العادلة ولينا مع أصدقائه وعامة الناس وكان شجاعا مقدما نفسه في الخطوط الأمامية للنضال . إنه شخصية وطنية كبيرة .

انتخب محمد محمود سنة 1981 مندوبا جهويا لإتحاد العمال الموريتانيين بولاية لعصابة وفي ال 4 ابريل 1989 وبالتزامن مع تفجر الأحداث العرقية في موريتانيا تم اختياره أمينا عاما للاتحاد العام للعمال الموريتانيين بعد نجاح مجموعة الحركة الوطنية الديمقراطية بالدفع به بعد ما رفضت الحكومة المرشح الزنجي ممادو صار واعترضت القوى اليسارية علي مرشح الناصريين الكوري ولد احميت؛ فظهر ولد محمد الراظي مرشحا مقنعا ومناسبا في خضم ذلك المنعطف الخطير الذي تشهده موريتانيا في ذلك الوقت ، وحينها بادر الرجل إلي إصدار بيان عاجل يحمل فيه مسؤولية الأحداث الأليمة للنظامين الموريتاني والسنغالي ويطالب فيه بتوفير الأمن والحماية للسنغاليين ، ثم أصدر في ال4 ابريل 1991 رسالة يطالب فيها بتشكيل لجنة مستقلة للتحقيق في التجاوزات الإنسانية وبالديمقراطية وبفتح مفاوضات بين النقابات والشركاء ودخل في مواجهات مفتوحة مع النظام.

وفي ال2 يونيو 1991 اندلع ما سمي بإحداث الخبز في انواذيبو وتم اعتقال عدد من النقابيين وكان محمد محمود في جنيف لحضور مؤتمر هناك فقطع الزيارة وعاد فورا إلي انواكشوط، وأعطيت التعليمات للشرطة باعتقاله غير أن أمواج العمال المستقبلين أفشلت الشرطة في تنفيذ ذلك الأمر.

ثم قام بجولة في مدن الشمال للتحضير للإضراب العام وحظي باستقبالات حاشدة وهو ما أدى إلي قيام الحكومة بإصدار أوامرها لعدد من أعضاء اللجنة التنفيذية لاتحاد العمال الموريتانيين بتعليق محمد محمود عن أمانة الاتحاد عبر إجراء مسرحي ؛ إذ تم التوقيع عن أعضاء غير حاضرين وأعلن عن تكليف محمد أعل ولد ابراهيم الملقب "دينا" بتسيير الاتحاد .

لقد أصدرت اللجنة العسكرية حينئذ مسودة الدستور الجديد للبلاد الذي يطلق التعددية السياسية ثم جاء العفو العام؛ وبالتوازي مع كل هذه التطورات استمر محمد محمود في مواصلة معركته النقابية ، ثم كان من بين المؤسسين للجبهة الوطنية من أجل الوحدة والتغييرFDUC وبعد ذلك حزب اتحاد القوى الديمقراطيةUFD وعين مديرا جهويا لحملة أحمد ولد داداه لرئاسيات 1992 على مستوى ولاية لعصابه .

يقول المصطفي ولد بدر الدين : كان تولي محمد محمود لإتحاد العمال نقطة تحول إذ أظهر جرأة وصلابة بلا حدود وبدا الرجل قائدا لا يشق له غبار وكانت الحركة الاحتجاجية التي فجرها من خلال النضال النقابي قد مهدت بشكل مباشر لرسائل ال50 وال125 المطالبة بالديمقراطية .وبذلك يكون هذا الرجل قد ساهم بشكل محورى في الانفتاح الذي دخلته البلاد سنة 1991 مكرسا جهوده يومئذ للدفاع عن الوحدة الوطنية وتحقيق العدالة والديمقراطية .

الانتقال إلي الزعامة التقليدية:

في ال 2 مارس 1992 توفي محمد الراظي ولد محمد محمود الذي كان يشغل منصب رئيس القبيلة ورافق جنازته ولده محمد محمود ولم يخطر علي بال الأخير- حسب مقربين منه - أن يتولى هذه المهمة وكان يضمر في نفسه تولية أحد الأعمام ، غير أن ضغوطا كبيرة مورست عليه جعلته ينصاع أخيرا إلي تقبل الأمر الواقع.

ويقول رفاقه في الحركة أنه استشارهم في تولي ذلك الأمر وقد باركوه له وذلك نظرا لثقتهم القوية في شخصه واعتقادهم أنه لن يدفع مجموعته إلا لما فيه الخير لموريتانيا وانطلاقا من القيم التي آمن بها-يقول المصطفى ولد بدر الدين-

وحسب زينب بنت سيديني التي كانت قريبة من الرجل فترى أن قبول محمد محمود ولد محمد الراظي لتولي شأن القبيلة قد انطلق - فيما سمعت منه- من تقدير وتحليل معمق للوضع المحلي والوطني حيث تخرج البلاد لتوها من أحداث التسعينات المؤلمة ولما تندمل جراحها بعد، وكان الشك و تحطم الثقة بين مكونات الشعب الموريتاني من بين أمور أخرى تنذر بعودة شبح المجابهة وكانت أطراف وطنية تذكي ذلك ، وهو ما أجبر محمد محمود على تولي ذلك المنصب التقليدي فبادر إلى بث روح السكينة والاندماج والإخاء بين هذه المكونات على الأقل بولاية لعصابة وشكل بديلا عن ارتماء الطبقات المهمشة في أحضان المتطرفين واستغلالها فيما يسيء للوحدة الوطنية ويهدد استقرار البلاد. لقد ارتقى- تقول بنت سيدني - بالعمل القبلي فكون حلفا كبيرا من كل القبائل ذابت فيه النعرات والاهتمامات الضيقة بشكل ترجم موريتانيا الكبيرة .

وفي هذا المضمار يقول لقظف ولد محمد العبد مجهشا بالبكاء : لم يستطع محمد محمود أن يكون رئيس قبيلة وظل رجلا وطنيا بامتياز وكان بمثابة الطوق الذي فيه تذوب كل الفوارق ونحن معشر "لحراطين " لو ظل حيا لما احتجنا لوكالة للتضامن أو أخرى لمحاربة الرق،فقد كان يرحمنا ويعطف علينا ويولينا من التقدير ما يولي لأبنائه وأعمامه ، وكمثال من أمثلة كثيرة لا تحصي فقد ضاع مني قطيع غنمي البالغ 90 وبحثت عنه دون جدوى ولما علم المرحوم ساق إلي 100 شاة . مضيفا أن قصة الطفل يحفظ ولد محمود ولد أمبارك المنتمي لأسرة معدمة والذي ولد مقعدا تكفي لإبراز عناية الرجل بالضعفاء والمعوزين حيث أرسله محمد محمود على نفقته إلى فرنسا فشفي شفاء تاما وعاد إلى ذويه.

ويقول خطري ولد محمد الناجم : قام محمد محمود فور توليه لقيادة القبيلة بجولة في كافة المناطق التي تهمه وشدد على تحريم قطع الأشجار والإضرار بالبيئة وأوصى الجميع بأن الماء والعشب مشاعين لا ملكية لأحد عليهما .

في سنة 1994 رشح الحزب الجمهوري لائحته لبلدية كيفه رافضا كافة اللوائح التي تقدم بها حلف ولد محمد الراظي فقام بالاتصال بكافة القوى التقدمية التي تنشد التغيير وشكل لائحة تمكنت من هزيمة الحزب الجمهورى ويقول رفيقه في النضال محمد ولد سيد احمد أنه اقنع المجموعات القبلية الموجودة في حلفه باعتماد التناصفية مع تلك القوى فكان رقم 01 محمد محمود ورقم 02 خليل ولد الدد عن حزب إتحاد القوى الديمقراطية وعلى هذا المنوال رتبت اللائحة.

وقد جاء الاتصال المباشر بين الرجل والحزب الجمهوري بعيد هذه الانتخابات وبعد توليه لعمدة البلدية التي شغلها حتى سنة 1998 م . ثم عين رئيسا لمجلس إدارة ميناء انواكشوط المستقل سنة 2002.

و جاءت الفترة الانتقالية التي قادها أعل ولد محمد فال ما بين 2005و2007 وكان محمد محمود علي وشك دعم رفيقه القديم محمد ولد مولود قبل تراجعه عن ذلك نظرا للضغط الهائل الذي مارسه العسكريون على المجموعات القبلية من أجل مساندة مرشحهم سيدى ولد الشيخ عبد الله .

ظل محمد محمود علي صلة وثيقة برفاقه القدامى المندمجين بحزب اتحاد قوى التقدم رغم الصراع السياسي بينهما خصوصا ابتداء من سنة 1996 . ويقول الدكتور خليل ولد الدد إن العلاقة بينه وإياهم ظلت حميمية وبلغ ذلك أن ساهم المرحوم في التبرعات لصالح حملة الحزب 2007 .

وكالة كيفه للأنباء استقبلت شهادة مكتوبة من الباحثة الفرنسيةMariella Villasante Cervello التي كانت تعد بحثا، في التسعينيات عن تكتل أهل سيد محمود تقول فيها: عرفت الرجل متواضعا جدا ،وذا كرم لا يوصف ،وهادئا بصرامة ويقول الحق دون مجاملة ، وكنت أتعب عندما امشي معه في شوارع كيفه لكثرة من يستوقفونه ويسيرون بجانبه .

لقد علمت بخبر وفاته وحزنت لذلك وآسف إذ لم أتمكن من زيارة ذويه وحين أتذكر أنني لن أتحدث معه علي مائدة الشاي أدرك أن لا جدوى من تلك الزيارة .

وقوفه ضد انقلاب ال6 أغسطس 2008 :

في صبيحة ال6اغسطس 2008 استولى محمد ولد عبد العزيز علي السلطة في انقلاب عسكري وتم تحييد أول رئيس مدني منتخب و تشكلت حينها الجبهة الوطنية للدفاع عن الديمقراطية التي دشنت العديد من الأنشطة والاحتجاجات المناوئة للانقلاب ، المطالبة بعودة الشرعية ، وقد دعم محمد محمود هذا الاتجاه وأعلن معارضته لهذا الانقلاب وشارك في التظاهرات التي نظمت في هذا الصدد ،وكان حاضرا للمهرجان الوحيد للجبهة الذى أقيم بمدينة كيفه وترأسه يحي ولد سيد المصطف .

لقد انهالت الضغوط القبلية علي الرجل لحثه علي دعم الانقلاب والابتعاد عن معارضته من منظور القاعدة الشائعة القاضية بأن القبائل لا تعارض ، فرد بأنه لن يرغم أيا على اتخاذ هذا الموقف أو ذاك و بأنه هو شخصيا لن يسلم موريتانيا ولن يخذلها ولن يغامر بمستقبلها مؤكدا لمحدثيه في شأن الانقلاب أنه دعي من طرف اعل ولد محمد فال ومحمد ولد عبد العزيز سنة 2007 وطلبوا منه دعم المرشح المدني سيدى ولد الشيخ عبد الله وقد استجاب لذلك من منظور طي صفحة الانقلابات .

أما الآن . يقول محمد محمود لزواره - فلست مستعدا لمساندة كل من حاز عيارات نارية واغتصب السلطة . ثم امتنع عن تسلم مرتبه من الميناء كما فعل أثناء الفترة الانتقالية خلال المدة الفاصلة بين مأموريته الأولى والثانية .

تضاعفت الضغوط وأصبحت قرية دسق قبلة لرسل الانقلابيين من أجل إرغام محمد محمود على التراجع وحين تكسرت آمالهم على صلابة الرجل ؛ قاموا بعزله عن رئاسة مجلس إدارة ميناء انواكشوط فبادر برد كلما بيده لهم ، إذ أرسل إليهم سيارة الميناء وعفريتها(أكريك) وعجلتها الاحتياطية (سكور) وحتى شفرة الهاتف.

ثم قرر القيام بزراعة سده المعروف "بأكرج" ، حيث اجتمع بالمزارعين وطلب منهم التوجه إلى الزراعة بقوة وانكب معهم في العمل وانتقى سيارة "بيكوب " متهالكة" مكان سيارة الميناء الفاخرة GX

ويقول مزارعون عملوا معه أنه استثمر ما عنده في استغلال ذلك السد الكبير وأن حصاده ذلك العام كان اسثنائيا حيث أكلوا وباعوا وخزنوا.

ويحكون أنه استقبل أحد الأشخاص السامين في سده جاء لدعوته للعدول عن معارضة الانقلاب فأكرمه وأحسن وفادته ثم أهدى له خنشة من " آدلكان" وأخرى من الزرع وثالثة من النبق وقال له هذا أفضل لك من أن تعود بدعم محمد محمود لانقلاب على رئيس منتخب.

وفاته:

في مساء يوم السبت ال 28 من شهر مارس 2009 وفي حدود الساعة السادسة مساء كان " الفلاح" محمد محمود ولد محمد الراظي يخرج من حقله بعد يوم شاق من البذر، ولما استوى على مقعد سيارته عائدا إلى منزله في " دسق" كانت رصاصة منسية في جعبة بندقيته صيده عند موعد القدر، إذ أشعلها الزناد فجأة من حركة المقعد فاستقرت في جسده.

نقل فورا على متن سيارة أخيه سيدي محمد إلى مستشفى كيفه وفي الطريق أسلم الروح لخالقها.

سار الخبر المفزع وبسرعة كبيرة وفي كافة الأرجاء .تدفق الآلاف إلى مستشفى كيفه . قيل لهم مات الرجل. وسينقل حالا إلى مدفنة آبائه " بأفيرن " الواقعة على بعد50 كم شمال شرقي كيفه.

أذنت الجموع المتدافعة لدى بوابات مستشفى كيفه وراء "الجثة الهامدة" في تلك اللحظات العصيبة لصيحات الأسى أن تتعالي دون حدود ، و للقلوب أن تتمزق كما تريد، و للدموع أن تنهمر ما شاءت. إنها حقا ليلة طويلة ،ظلماء و حزينة.

عندما يعيش الإنسان لذاته تبدو حياته قصيرة فتنتهي بانتهاء عمره المحدود ، أما عندما يعيش لغيره فإن حياته تكون طويلة عميقة تبدأ من حيث بدأت الإنسانية وتمتد بعد مفارقته لوجه الأرض.

رحم الله محمد محمود وطيب ثراه وأسكنه جنات الخلد .

إعداد وكالة كيفه للأنباء

42 مشاركة منتدى

  • نعم في هذا اليوم رحل محمد محمود ولد محمد الراظى عن عالمنا وبقي في ذاكرتنا بأريحيته وابتسامته الدافئة , تتجلى لنا صورته بخصاله الحميدة والفذة , والتي يندر أن تتواجد فى شخص غيره .
    يسكن حيث نسكن ويفكر مثل ما نفكر لكن تفكيره ورؤيته الثاقبة والفريدة بوأته مكانة مثلى لا علي الصعيد الجهوي فحسب وإنما على الصعيد الوطني والدولي .
    تربى المرحوم كما قلتم في كنف أسرته السليلة في قيادة مجتمعه لكن هذه التربية لم يكتسب منها سطوة الإقطاع ولا ظلم أصحاب النفوذ وإنما شب علي مواساة الضعيف ونصرة المظلوم ليواكب بذلك وعيا وطنيا بضرورة النضال ومحاربة الإقطاع والامبريالية , ليصبح فى ذلك الوقت إيقونة المناضلين علي المستوى المحلى .
    ليشق طريقه النضالية حتى تربع علي رأس التحاد العمال الموريتانيين ’ وكانت ثمرة نضاله مع كوكبة من المثقفين والوطنيين الوصول إلي التعددية السياسية وحرية الصحافة واعتماد دستور 20 يوليو 1991 واستطاع المرحوم محمد محمود ولد محمد الراظى بتبنيه لفكر الحركة الوطنية الديمقراطية أن يجعل من والده محمد الراظي ظهيرا لهذه الحركة ومن مجموعته حاضنة اجتماعية وسندا قويا وكان ذلك سببا في اعتناق الكثير من ابناء هذه الجماعة لهذا النهج ’ انعكس ذلك إجابا علي استغلال الأراضي من طرف الفلاحين واحتضان جميع النازحين سنوات الجفاف وكذلك مؤازرة ضحايا أحداث 89 المشؤومة والدفاع عنهم وخاصة في كيفة وكنكوصة .
    بعد وفاة والده محمد الراظى وجد نفسه في معادلة صعبة طرفها مربع النضال والذي
    استطاع من خلاله أن يحقق ما ذكرنا سابقا ’ والطرف الأخر هو ارث الأب والزعامة التقليدية .
    حيث استطاع أن يوفق بين ذلك الدور الاجتماعي مع التمسك بالنضال السياسي والثبات علي النهج الديمقراطي ’
    عزائنا الوحيد أن هذا النوع من الرجال لا يموتون. نعم قدر الله في مخلوقاته أن تفنى ولكن القيم الرفيعة لا تموت ، يتمثل بها العظام فيبثونها في عقول من حولهم فتسود وتمكث في الأرض.
    زينب منت سيديني

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 28 آذار (مارس) 2014 05:26, بقلم هيبة ولد محمد سيدي محمود يب

    دعاء للمغفور له اليوم الجمعة الموافق 28 مارس 2014
    لا اله إلا الله وحده لا شريك له . له الحمد وله الشكر وله الفضل وله الثناء الحسن يحيي ويميت بيده الخير وهو على كل شيء قدير . لا اله إلا الله لا نعبد إلا إياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون ولا حول ولا قوة إلا بالله . اللهم صلى الله على سيدنا محمد خاتم النبيين والمرسلين عليه افضل الصلاة وأتم التسليم .

    - اللهم يا رحمان الدنيا والآخر ورحيمهما ارحمنا وارحم أمة محمد رحمة كافة تغنينا عن رحمة من سواك

    - اللهم اغفر لحيينا وميتنا وشاهدنا وغائبنا كبيرنا وصغيرنا

    - اللهم من احييته منا فاحييه على الإسلام . ومن توفيته منا فتوفاه على الإيمان . اللهم ارحم ( محمد محمود ولد محمد راظي ) رحمة واسعة وتغمده برحمتك

    - اللهم ارحمه فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض عليك . اللهم قه عذابك يوم تبعث عبادك .

    - اللهم انزل نورا من نورك عليه

    - اللهم نور له قبره ووسع مدخله وآنس وحشته

    - اللهم ارحم غربته وارحم شيبته

    - اللهم اجعل قبره روضة من رياض الجنة . لا حفرة من حفر النار

    - اللهم أغفر له وارحمه واعف عنه واكرم نزله

    - اللهم ابدله دارا خيرا من داره . واهلا خيرا من اهله . وذرية خيرا من ذريته وزوجا خيرا من زوجه وادخله الجنة بغير حساب . برحمتك يا ارحم الراحمين

    - اللهم انقله من ضيق اللحود ومن مراتع الدود الى جناتك جنات الخلود لا اله الا انت يا حنان يا منان يا بديع السموات والارض تغمد ( محمد محمود ولد محمد راظي) برحمتك يا ارحم الراحمين

    - اللهم ان كان ( محمد محمود ولد محمد راظي) غير اهلا لوصول رحمتك فرحمتك اهلا لان تسعه

    - اللهم اطعمه من الجنة واسقه من الجنة واره مكانه من الجنة وقل له أدخل من أي باب تشاء

    - اللهم ان ( محمد محمود ولد محمد راظي) في ذمتك وحبل جوارك فقه من فتنة القبر وعذاب النار وانت اهل الوفاء والحق فاغفر له وارحمه انك انت الغفور الرحيم

    - اللهم ان ( محمد محمود ولد محمد راظي ) عبدك ابن عبدك يحتاج الى رحمتك وانت غني عن عذابه فارحمه

    - اللهم وارزقه لذة النظر الى وجهك والشوق الى لقاءك

    - اللهم ارجع نفسه اليك راضية مرضيه وادخله في جنتك مع عبادك الصالحين

    - اللهم انت غني ونحن الفقراء فانت غني ونحن الفقراء فانت غني من عذابه فارحمه

    - اللهم ان كان ( محمد محمود ولد محمد راظي ) من المحسنين فزد في حسناته وان كان من المسيئين فتجاوز عن سيئاته

    - اللهم اجعل ذريته سترا بينه وبين نار جهنم

    - اللهم اجعل ذريته ذرية صالحة تدعوا له بخير الى يوم الدين

    - اللهم ادخله جنتك وكرمك جنات النعيم

    - اللهم اني اسالك الفردوس الاعلى نزلا له

    - اللهم وابني له بيتا في الجنة واجعل بملتقانا هناك

    - اللهم واسقه من حوض نبيك محمد صلى الله عليه وسلم شربة هنيئة مريئة لا يظمأ بعدها ابدا

    - اللهم واظله تحت عرشك يوم لا ظل الا ظلك ولا باقي الا وجهك . اللهم بيض وجهه يوم تبيض الوجوه وتسود وجوه اللهم يمن كتابه . اللهم وثبت قدمه يوم تزل فيها الاقدام . اللهم اكتبه عندك من الصالحين والصديقين والشهداء والاخيار والابرار . اللهم اكتبه عندك من الصابرين وجازه جزاء الصابرين .

    - اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كان (محمد محمود ولد محمد راظي ) في سرور فزد في سروره ومن نعيمك عليه . وان كان ( امحمد محمود ولد محمد راظي ) في عذاب فنجه من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

    - اللهم تقبل منه القليل وتجاوز عنه التقصير

    - اللهم اجعل مرضه كفارة لجميع ذنوبه . واجعل آخر عذابه عذاب الدنيا

    - اللهم اني اسالك باسمائك الحسنى وصفاتك العليا وباسمك الطاهر الاعظم ان تتقبل منا دعاءنا بقبول حسن وان تجعله خالصا لوجهك الكريم

    - اللهم ثبته بالقول الثابت وارفع درجته واغفر خطيئته وثقل موازينه

    - اللهم حاسبه حسابا يسيرا يامن هو ارحم من عباده بانفسهم ومن الام بولدها

    - اللهم ان ( محمد محمود ولد محمد راظي ) في كفالتك وفي ضيافتك فهل جزاء الضيف الا الاكرام والاحسان وانت اهل الجود والكرم

    - اللهم ان ( محمد محمود ولد محمد راظي) في حاجة الى رحمتك وانت الغني في غنى من عذابه فارحمه

    - اللهم حرم لحمه ودمه وبشرته عن النار

    - اللهم استقبله عندك خال من الذنوب والخطايا واستقبله بمحض ارادتك وعفوك وانت راض عنه غير غضبان عليه

    - اللهم افتح له ابواب جنتك وابواب رحمتك اجمعين

    - اللهم اني اسالك يا حنان يا منان يا بديع السموات والارض يا ذا الجلال والاكرام ان تغفر له ولأبائنا وأمهاتنا وجميع أرحامنا والمسلمين أجمعين

    - اللهم اجعل ( محمد محمود ولد محمد راظي) من الذين اذا احسنوا استبشروا

    - اللهم اني اسالك يا ارحم الراحمين ان يكون ( محمد محمود ولد محمد راظي) ممن بشر عند لموت بروح وريحان ورب راض غير غضبان

    - اللهم يا باسط اليدين بالعطايا يا قريب يا مجيب دعوة الداع اذا دعاه يا حنان يا منان يا رب يا ارحم الراحمين يا بديع السموات والارض يا احد يا صمد اعطي ( محمد محمود ولد محمد راظي) من خير ما اعطيت به نبيك محمد صلى الله عليه وسلم عطاء ماله من نفاد من مالك خزائن السموات والارض . عطاء عظيما من رب غظيم . عطاء ماله من نفاد عطاء انت له اهل عطاء يليق بجلال وجهك وعظيم سلطانك

    - اللهم اغفر لأخينا( محمد محمود ولد محمد راظي) وارحمه عدد من قالها ويقولها القائلون من اول الدهر الى آخره عدد من احصاه كتاب الله واحاط به علمه واضعاف ذلك اضعاف مضاعفه وكل ضعف يتضاعف من ذلك مضاعفة ابد الابد ومنتهى العدد بلا أمد لا يحيط به الا علمه
    - اللهم يا جامع الناس الى يوم لا ريب فيه اجمع ( محمد محمود ولد محمد راظي) بنبينا محمد صلى الله عليه وسلم كما جمعت بين الروح والجسد

    - اللهم اغفر لأخينا( محمد محمود ولد محمد راظي ) حتى لا يبقى من المغفرة شيء

    - اللهم ارحم ( محمد محمود ولد محمد راظي ) حتى لا يبقى من الرحمة شيء

    - اللهم ارض عن ( محمد محمود ولد محمد راظي )حتى لا يبقى من الرضا شيء

    - اللهم اغفرلأخينا ( محمد محمود ولد محمد راظي) عدد خاقك واغفر له مداد كلماتك واغفر له زنة عرشك واغفر له رضا نفسك برحمتك يا ارحم الراحمين

    - اللهم اني اسالك له الدرجات العلى من الجنة آمين . وادخله الجنة آمن . آمين واسالك له خلاصا من النار سالما آمين . وادخله الجنة آمن . ربنا لا تؤاخذنا ان نسينا او اخطأنا ربنا ولا تحمل علينا اصرا كما حملته على الذين من قبلنا سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين

    - اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يتقبل منا ومنكم الدعاء ويغفر لموتانا وموتاكم وموتى المسلمين وان يحسن خاتمتنا انه قادر على كل شيء

    الرد على هذه المشاركة

  • ليس في الكلام ولا في الأفهام ما يمكن من التعبير عن شخص مثل محمدمحمود ولا نقول إلا ما يرضي الرب اللهم أغفر له وارحمه كما كان يرحم عبادك وأنت الكريم الرحيم أولى بالرحمة من عبادك جل شأنك ،وإنا بعدك يا محمدمحود لمحزونون .

    إنا لله وإنا إليه راجعون وحسبنا الله ونعم الوكيل .

    أولئك الرجال حـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــقـــــــــــــا.

    الرد على هذه المشاركة

  • Depuis la mort de ce grand homme notre ville a perdue sa valeur,on peut dire qu elle est morte en 2009 elle aussi.,

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 28 آذار (مارس) 2014 08:07, بقلم بقلم: الشمس محمذ أغربظ بن باب بن حمدي الحاجي

    أَلاَ لَيْسَ مَخْلُوقٌ بِنَاجٍ مِنَ الرَّدَى ** فَرَاجِعْ وَلاَ تَجْزَعْ وَأَظْهِرْ تَجَلُّدَا
    فَرَاضِي قَضَاءِ الْعَدْلِ فِي كُلِّ حَالَةٍ ** بِأَمْرِ إِلَهِ الْعَرْشِ كَانَ أَخَا اقْتِدَا
    وَلَوْ أَنَّ فِي الدُّنْيَا بَقَاءً لِحَادِثٍ ** لَكَانَ الرَّسُولَ الْهَاشِمِيَّ مُحَمَّدَا
    نَعَى الْمَجْدَ وَالإحْسَانَ وَالْجُودَ مَنْ نَعَى مُحَمَّدَ مَحْمُودًا وَحِلْمًا وَسُؤْدَدَا
    وَعَقْلاً وَإِيثَارًا وَصَبْرًا وَعِفَّةً ** وَسَيْرًا عَلَى دَرْبِ التُّقَى وَتَعَبُّدَا
    وَعِرْضًا نَقِيًّا قَدْ حَمَاهُ بِعَرْضِهِ ** وَكَفًّا كَسَيْبِ الْوَبْلِ فِي الْبَذْلِ وَالْجَدَى
    قَؤُومٌ لِقَوْلِ الْحَقِّ يَنصُرُهُ فَلا ** إِلَى بَابِ سُلْطَانٍ يُرَى مُتَرَدِّدَا
    عَفُوٌّ عَنِ الأَعْدَاءِ يُغْضِي تَحَلُّمًا ** صَفُوحٌ عَنِ الزَّلاَّتِ قَدْ طَابَ مَحْتدَا
    تَصَدَّعَ رُكْنُ الْمَكْرُمَاتِ لِفَقْدِهِ ** وَصَرْحُ الْعُلَى وَالْمَجْدِ أَضْحَى مُهَدَّدَا
    مَنَاقِبُهُ يُعْيِيكَ بِالنَّظْمِ حَصْرُهَا ** وَبِالنَّثْرِ مَهْمَا قَدْ أَطَلْتَ مُعَدِّدَا
    تَسَامَى إِلَى الْعَلْيَاءِ يَقْفُو جُدُودَهُ ** وَمَنْ يُشْبِهِ الآبَاءَ يَوْمًا فَمَا عَدَا
    مَآثِرُهُمْ غَرَّاءُ زَانَتْ قَبِيلَنَا ** وَذِكْرُهُمُ فِينَا أَغَارَ وَأَنجَدَا
    كَأُسْدِ الشَّرَى هُمْ بِالنَّهَارِ وَفِي الدُّجَى ** يَبِيتُونَ لِلْمَوْلَى قِيَامًا وَسُجَّدَا
    أَيَا شَامِتًا لاَ تَفْرَحَنَّ لِمَوْتِهِ ** (فَمَا مَاتَ مَنْ أَبْقَى ثَنَاءً مُخَلَّدَا)
    وَهُمْ أَنجُمُ الْفَضْلِ التِي يُهْتَدَى بِهَا ** إِذَا غَابَ مِنْهَا كَوْكَبٌ صِنْوُهُ بَدَا
    عَلَى إِثْرِهِمْ قَدْ سَارَ سِيدِ مُحَمَّدٌ ** لإِكْمَالِ مَا مِنْ قَبْلِهِ كَانَ شُيِّدَا
    جَدِيرٌ بِأَعْبَاءِ الْخِلاَفَةِ نَاهِضٌ ** يُحَاكِيهِمُ فِي الْمَكْرُمَاتِ وَفِي النَّدَى
    فَلاَ زَالَ مَكْلُوءًا بِحِفْظٍ يُحِيطُهُ ** مِنَ اللهِ مَنصُورًا عَزِيزًا مُؤَيَّدَا
    تُقَرُّ بِهِ عَيْنُ الصَّدِيقِ يَسُرُّهُ ** وَعُمِّرَ أَحْقَابًا تُسَاءُ بِهِ الْعِدَى
    وَيَا رَبَّنَا أَوْلِ الْفَقِيدَ مُبَوَّأً ** بِجَنَّاتِ عَدْنٍ خَالِدًا مُكْرَمًا غَدَا
    جِوَارَ النَّبِيِّ الْمُصْطَفَى قُدْوَةِ الْوَرَى ** مَعَ الآلِ وَالأَصْحَابِ مَن نَشَرُوا الْهُدَى
    عَلَيْهِمْ صَلاَةُ اللهِ ثُمَّ سَلاَمُهُ ** تَوَالَى دَوَامًا فِي خِتَامٍ أَوِ ابْتِدَا

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 28 آذار (مارس) 2014 08:22, بقلم محمد الامين ولد باب ولد باحمد

    البحر فاض وجفن العين ملآن
    إن البكاء علي الآلام معوان
    أطلق سراح دموع قد ضننت بها
    في النائبات وما يبكيك خسران
    أطلق سراح دموع طال ما حبست
    إن المصائب أشكال وألوان
    أطلق سراح دموع للفقيد
    فقد بكى لفقده الكثبان والبان
    وفد بكاه أديم الأرض يسعده
    جفن السماء منه الدمع هنان
    من للرقيبة من بعد الفقيد ومن
    للفضل من للعلا لولاه ما كانوا
    من للفقير ومن للضيف يكرمه
    من للضعيف إذاعاداه سلطان
    من لنصرة مظلوم وكبح جماح
    لظلم من لمن بالسوط قد دانوا
    يا خير أهل زمان أنت كنت لهم
    قطب الزمان وللإيمان أركان

    بدر الزمان محمد محمود وا أسفاه
    أخانك الدهر إن الدهر خوان
    لئن افلت رعاك الله من قمر
    يا ضيف من باقراه الضيف غفران
    كساك ربك من رحماه حلة
    من وسط الجنان والخل عثمان
    يارب طيب ثراه واسقيه أبدا
    من الرحيق فأنت الله رحمان
    أنت الرحيم فما يرجوك من أحد
    إلا أجبت وما للدهر عصيان
    واصلح عشيرتنا من بعد قائدتا
    ووحد شملنا إذ نحن إخوان
    ثم الصلاة علي المختار سيدنا
    والآل ما مارس الإبحار قبطان

    الرد على هذه المشاركة

  • المغفور له انشأ الله. محمد محمود لم يكن رجل عاديا بل كان رجل دوله بما في الكلمه من معنا كان شخصيه وطنيه ممتازه وكان رجل قيادي يمتاز با الذكاء والحنكه أما علي المستوي المحلي او علي المستوي القبلي فإنه كان يمتاز بعدم الظهور في اي موقف يظهرهو علي انه ينحاز لطرف عن الآخر. بمعني انه دائماً شيخ للجميع وعند ما يأتيه احد من الطرف اللذي لا يدعمه سياسيا كان دائماً يتلقي له بكثير من الترحاب ويلبي جميع طلباته. نرجو له الرحمه والغفران وانا لله وانا اليه راجعون

    الرد على هذه المشاركة

  • قدر لي أن أسافر إلى خارج الوطن ويومها لا يوجد هاتف ولا وسيلة للإتصال سوى شريط أو رسالة تكتب على ورق إن قدر لهما الوصول ،وكنت قد تركت والدة أنا وحيدها في حي فقير قصي بكيفة وبعد سنة من الغربة والفراق سمعت في الإعلام أن الإتصال المباشر سيفتح لمدينة كيفة وأن ثلاثة خطوط قد فتحت بالفعل للتجريب وبعد فترة ستفتح الخطوط للخواص وكنت أحتفظ برقم هاتف البلدية يوم كان الإتصال داخليا فقط ففكرت أن يكون خط البلدية من بين الخطوط التي فتحت فقادني الفضول إلى وضعه على شاشة جهاز اتصال عام بالشارع لكن المفاجأة كانت كبيرة جدا حيث رن الهاتف وإذا برجل صوته وقور تنبعث منه السكينة والرحمة فقلت له وبصوت مضطرب وصاحبه مندهش ذاك العمدة فقال لي بوقار وهدوء ذاك بعد محمدمحود فقلت له عندي والدة في المكان الذي من أمره كذا وكذا أريد أن أكلمها وأن تسمع صوتي وأسمع صوتها فرد علي غدا إنشاء الله في مثل هذا الوقت اتصل علي ستجدها معي وقد فعل .
    اللهم كما أدخل علينا السرور في ذلك اليوم فادخل عليه السرورفي قبره ويوم يقوم واجمعنا معه في جنتك يــــــــــارب .

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 28 آذار (مارس) 2014 08:46, بقلم الداه ولد سيدالمين ولد احمد

    رباه هذا الكون والثقلان
    في مأتم الأحزان ينتحبان
    قد هد الرزء كل عزيمة
    ورمى الأسي قاصي الوري والدانى
    هذي السماء تسح فيض دموعها
    والأرض واقفة عن الدوران
    رباه أنت مجيب كل ضراعة
    قيض لهذا الكون من سلولان
    هذا امتحان الله يا أهل النهي
    هذي مشيئة باري الأكوان
    الموت حق من يجعل يومه
    يمضي وكل مؤجل لأوان
    من ذا يصدق أن سيد قومه
    ترك الحمى في ساعة وثوان
    ترك الرعية والبلاط وعزه
    ومرابع الأتراب والأقران
    ترك المآثر والمكارم والندى
    ومجالس العلماء والأعيان
    امحمد محمود هذا مأتم
    يرثي خصالك فيه كل لسان
    يا ايها الهرم الذي ما هزه
    في الروع ألف مهند وسنان
    يأيها الشيخ الذي ساد ألوري
    ومشت مناقبه بكل مكان
    يأيها المعطي إذا منع الحمي
    ومفرح الفقراء والضيفان
    هذي المآثر أجرها وثوابها
    تلقاه عند الواحد الديان
    أضيف بواسطة الداه ولد سيد المين ولد احمد ا

    الرد على هذه المشاركة

  • اللهم ارحمه و اغفر له كم هو عزيز علي استاذي و شيخي كل شيء مهما تعقد و صعب اجده هينا و سهلا عندما القاه تتفتح الدنيا امامي في الحقيقة لو ظليت اكتب لن استطيع التعبير عنما يجول بخاطري اتجاهه اسمحوا لي فدموعي لم تتركني اواصل لكن بالله عليكم محمد محمود فرييد عصره و الله اني لأقدره و احترمه و احترم كل من يعرفه لانه دون شك سيكون يحترمه و انا احترم من يحترمه و بالتالي احترم الكل لان الكل يعرفه و حتما يقدره سامحوني لا استطيع ان استمر في الكتابة رحمة الله علي روحه الطيب انا لله و انا اليه راجعون و حسبنا الله ونعم الوكيل

    الرد على هذه المشاركة

  • قصيدة للشاعر : ديداه ... في رثاء الرجل البطل الشجاع المنفق ... الشيخ : محمد محمود ولد محمد الراظي .... رحمه الله رحمة واسعة وأدخله فيسح جناته ..... .. يقول ديداد ..
    لله درك من مصيبة جلل ×× صارت وما تركت صبرا على بشر
    لكن حظنا منها نحن في ديسق ×× عم المصاب به وشط في الكبر
    صبيحة حزن وكلنا شجن ×× حتى طيور الفلى في الغاب لم تطر
    هذا محمدنا محمود منهجنا ×× مشى وخلفنا للحزن والكدر
    في الجدب أطعمنا والخوف أمننا ×× والجمع مثلنا ما زال في الصغر
    منشي مكارمنا حامي محارمنا ×× لما تودعنا ماض على سفر

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 28 آذار (مارس) 2014 10:04, بقلم الحمد ولد احمد الهادىمحمد لعصابة

    رجل فذ مناضل زرع الخير في الناس ووطد المحبة والإخلاص للجميع فالرحمة والغفران للمرحوم محمد محمود ولد محمد الراظي
    إنا لله وغنا غليه راجعون

    الرد على هذه المشاركة

  • هذه ذكري فقيد الأمة ,فقيد الفقراء و المستضعفين وان كنا علي يقين بان ما كتب وما سيكتب لن يمنح هذا الشهيد كل حقه ومن ثمة لا نملك إلا أن نرجو من العلي القدير أن يسكنه فسيح جناته , وننشد :
    غاب عنا بوجهه السمح نور أين من فيض نوره النيران
    فتعصي الكلام وامتنع الشع---------ر فهز الدموع كالطوفان
    أين مني البيان اغمس فيه ريشة الفن وردة كالدهان
    وأصوغ النجوم سمطا من الدم-------ع مضيئا في جيد صدر الزمان
    واخط الرثاء سطرا سماويا علي السحب ساطع العنوان
    كتب الموت يا حبيبي علينا كل شيء علي البسيطة فان
    بابي خيّرا هوي في اعتداء وانقضي في الشموخ والعنفوان
    وتلاشي والزهو يملا برديه والجلال المهيب في الطيلسان

    الرد على هذه المشاركة

  • برحيله فقدنا الاب والدعمة والسند لقد عشت في حضنه وحماه وكان رمز والبطلا لذي به تتحقق الاحلام لااستطيع التعبير او الوصف عن الفراغ لذي تركه محمد محمود في قلوبنا من الحزن والم الاسي لرحيله لقد كان شعلة لتي تضيء الارجاء والمطر لذي يعمر به الخير اركان انا لله وانا اليه راجعون لله مااخذ وله مابقي

    الرد على هذه المشاركة

  • اللهم اغفر لنا وله علمك فينا وفيه
    اللهم اسكنه فسح جناتك يارحم الراحمين ويارب العالمين

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 29 آذار (مارس) 2014 01:34, بقلم الشيخ سيدي عبد الله

    محمد محمود ولد محمد الراظي: عندما تغيب العظمة .. والثورة .. والكبرياء

    كانت مفاجأة .. وصدمة .. الوقت كان غروبا .. كانت شمس جبال لعصابة تنحني باتجاه المجهول .. سابغة بلونها الاصيلي جبهة المساء .. هي إذن لحظة لطالما ألهمت الرومانسيين والصوفيين بمعنى العدم .. وعلمتهم أبجدية الفناء ..

    نعم .. أيقونة الفناء لا يستطيع أن يفسرها إلا الذين يكتوون بفراق العظماء .. لاقتناعهم بان العظماء لا يموتون إنما تغيب سحناتهم .
    هل من الصدف المؤلمة أن يكون غروب شمس المغفور له ، مزامنا لغروب شمس الطبيعة والكون ؟

    رحل إذن محمد محمود ولد محمد الراظي .. هذا الرجل الذي عشق الأرض والناس والعصافير المهاجرة بين وديان لعصابة المترامية .. عشق الرمل الذي اتخذ سمرته من عرق (الكادحين) و(لبروليتاريا) .. وكان رحمه الله احد هؤلاء ..

    ولم لا ؟ .. وهو الذي خبر العمال طيلة رئاسته لاتحادهم .. أيام كان يطمح إلى أن يغير قانون السخرة والاغتراب اللذين كانا يحكمان علاقة العمال بأصحاب رأس المال .. لم يكن يعير محتده أي أهمية مقابل بسمة يستطيع أن يرسمها على شفاه حمال أو جزار أو معلم تشققت أنامله بحثا عن لقمة بطعم العرق.

    واعتصم الراحل بحبل الله .. وبحب المسحوقين .. كان في نظر البعض .. حالة نادرة وغير طبيعية .. فكيف وهو ولي عهد قبيلة من أعظم واكبر وأنبل قبائل موريتانيا .. لا يسير في ركاب ترسيخ المشيخة والقيادة ؟ ..

    متى كان مثله يقايض الطموح بالحق ؟.. وهل ينتظر منه أن ينزع التاج الذهبي ليضع مكانه عمامة من الخيش ، ينزعها بين الفينة والأخرى احتراما وتقديرا للضعفاء والبؤساء ؟.

    اعتصم في مقر اتحاد العمال ، ودام حصار السلطة مدة من الزمن ، ولأنه يدرك أن احتجاجه اكبر من أن يتم تقبله كممارسة ديمقراطية ، في وقت تسود فيه الأحذية الخشنة ، والبذلات الداكنة وقعقعة البنادق .. ترك اتحاد العمال .. ولكن آلامهم وأحزانهم لم تفارقه لحظة واحدة .. إن الأفكار لا تموت مهما رحل الجسد .
    كان يهتف بكبرياء :

    لا تصالح ولو منحوك الذهب
    أترى حين أفقأ عينيك
    واثبت جوهرتين مكانهما .. هل ترى ؟
    هي أشياء .. لا تشترى
    لكن المغفور له ، كان مؤمنا بأنه ابن زمن وسليل حضارة وتاريخ .. فلم يناقض نفسه ..وظل وفيا لأفكاره التي جلبت له في أكثر مراحل حياته حسما ، غضب الحكام وفتحت مصاريع سجونهم الموحشة أمامه ، ظنا منهم انه من (نمير) .

    لم تحركه عواصف البطون ، ولا أعاصير الترغيب والتهديد عن أفكاره التي آمن بها ودرسها .. كان يدرس اللغة الفرنسية في مدارس كيفة .. وكانت له رهبته الواضحة في الفصل وفي الشارع .. هل كان بحاجة مادية إلى أن يكون معلما ؟

    اعتقد انه كان يؤدي رسالة روحية ويطفئ ظمئا ذاتيا اتجاه الوطن والشعب ، إن اغلب أبناء الشيوخ عندنا درسوا لغة المستعمر لأنهم كانوا مهيئين لخلافة آبائهم قياديا ، لكن المغفور له لم يشعرنا يوما واحدا بأنه ابن شيخ وانه الشيخ القادم ولم يكن له مريدون ينزعون الحصا والعثرات عن طريقه .. كان بسيطا في معاملته وفي لبسه وفي علاقاته الإنسانية ، يتصرف مع الجميع كما يتصرف الأخ الأكبر مع إخوته ، وبهذه الروح العظيمة التي لا تعرف الكبر والصفاقة .. أحبه الناس فأمن .. فنام .

    وعندما فرضت عليه سنة الحياة وشرعة الله أن يخلف والده المغفور له محمد الراظي ولد محمد محمود على رأس قبيلته العامرة ، وكان ذلك أيام دخول البلاد في التجربة (الديمقراطية) كان الراحل احد اكبر داعمي ولد داداه في انتخابات 1992 ضد الرئيس الأسبق معاوية ولد الطايع ، ولم يكن مناورا ولا منافقا ولا باحثا عن منصب أو تعهد يطعن من خلاله مرشحه في الظهر .. ورغم ذلك فشل ولد داداه في الوصول إلى السلطة ، بغض النظر عن ما قيل عن التزوير الذي شاب تلك الانتخابات .
    وتغيرت اللعبة السياسية بعد ذلك وكان المغفور له وجه عشيرته الذي ستحسب عليها مواقفه وآراءه ، فانضم إلى الحزب الجمهوري ، وفي لحظة تنم عن عظمة الرجل وعشق مدينته له ، ترشح للانتخابات البلدية ضد مرشح الحزب الجمهوري آنذاك ، وكان مستقلا ، واذكر أن لائحته كانت تحمل اللون الأصفر ، وفاز في تلك الانتخابات ، وبذلك أعطى لولد الطايع يومها درسا كبيرا حول معنى أن يكون شيخ القبيلة مثقفا ثقافة عصرية ، وانه لا يتكئ فقط على الميراث الروحي والغيبي المحفور في أذهان الرعية .

    هكذا إذن عودنا المغفور له .. ومنه درسنا أن الحق مقدس وان الجبان هو من يفكر بساقيه عند الخطر ، ويوم انقلب البعض على ولد الطايع ، وبدأت فلول البراغماتيين تتسلل من الحزب الجمهوري ، تحت جنح الظلام ، كخفافيش الغابات الاستوائية ، وانطلقت الحناجر بالثناء على الحكام الجدد : (مات الملك .. عاش الملك) ، بقي المغفور له صامدا كالطود الشامخ في موقعه ، مؤمنا بحزبه ورفاقه ، مقدما بذلك الدليل على انه لا يعرف للحرباء إلا لونا واحدا .. وهو البياض .
    إن تأبين المغفور له عبارة عن كتابة قصة من قصص الأدب العجائبي ، وان كتابتها لتحتاج إلى أن تكون الأقلام والأوراق والأذهان بمعزل عن هول الصدمة والمفاجأة .. ومهما يكن فسيترك رحيله فراغا في النفس والواقع ، ولكنه سيشع في الذاكرة والسطور ، ذلك أن الثوار يملؤون العالم ضجيجا كي لا ينام بثقله على أجساد الفقراء .
    رحم الله المغفور له محمد محمود ولد محمد الراظي ، وليس لنا إلا أن نقتبس من رثاء طه حسين لعباس محمود العقاد قوله : " أمثالك تموت أجسامهم لان الموت حق على الأحياء جميعاً، ولكن ذكرهم لا يموت لأنهم فرضوا أنفسهم على الزمان وعلى الناس فرضاً.. وسيوارى شخصك الكريم في أطباق الثرى ولكن القبر الذي سيحتوي شخصك لن يستأثر بك.. فلك في قلوب الذين يحبونك والذين ينتفعون بأدبك وعلمك ذكر لن يموت ولكنهم لن يستأثروا بذكرك وإنما ستستأثر به الأجيال التي تبقى بقاء الدهر..".
    وداعا .. ثم إنك مسلم

    الرد على هذه المشاركة

  • المرحوم محمد محمود ولد محمد الراظي .... وانقضت خمس
    اليوم و قبل خمس سنوات رحل عن عالمنا المغفور له باذن الله اخونا الاكبر ووالدناالغالي محمد محمود ولد محمد الراظي ....
    الي الذين عرفوه عن قرب واستحسنوا جميل خصاله من تواضع وانفاق و مودة واخلاص وزهد في المال
    الي بسطاء الموريتانيين والعمال الذين احبوه ...والي السياسيين الذين احترموه
    الي كل من عرفه ، صداقة ، ابوة وزمالة و... في ديسق .. القديمة .ميساح . كيفة ...تجكجه ،كيهيدي ، بوكي، نواكشوط السعودية
    الي عالمه الصغير: يحفظ ،حيموده، الحسين، الاقظف ، ييرو امبارك خيره ، مريم مانه السالكه ، وعالمه الكبير الشيخ محمدالامين، خطري محمد.. و د مولاي ووولد بباها
    دعواتكم للراحل بالرحمه والمغفرة وان يسبل عليه شابيب رحمته ويتقبله بواسع جنانه مع الذين انعم الله عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا
    ولله ما اخذ وله ما ابقي وانا لله وانا اليه

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 29 آذار (مارس) 2014 05:31, بقلم مصطفى / الشيخ / كىفه

    لم ننس حتى نتذكر مازال يحتل منا شغاف القلب ونراه بين ثناىا أحلامنا الشىقة ونفتقده كلما خاب لنا رجاء أو انكسرت لنا أمنىة عزاؤنا فيه ما تشربناه من مثله وأخلاقه العالية من حبه للعدل والمساواة من ثباته علي ماىراه حقا مادام ىراه حقا رغم تواضعه وزهده وطيب سريرته نعم طيب سريرته فقد كان خلف تلك الشخصىة المهيبة والقوية شخصىة ربانىة موحدة بعمق فقد كان يقوم الليل و يناجى ربه بعيدا عن عيون الناس الهم اجعل ذالك في ميزان حسناته ىا عالم السر والنجوي

    الرد على هذه المشاركة

  • ياحنان يامنان يابديع السموات والاوض ياذ الجلال والاكرام ارحم رجل الدنيا والاخرة رجل القبيله المقدام الذي يعطي لكل حق حقه عبدك محمد محمود ولد محمد الراظي رحمة واسعة واسكنه فسيح الجنة واسقيه من الكوثر . كم اشتاق اليك يا محمد محمود والي نظرتك وعاطفيتك وحبك لنا والي مجلسك الكريم الذي يشفي من كل حزن ويريح البال ويعطي الاطمانان كنا لابد لنا من يوم نمضيه عند اهل محمد محمود وتري جميع القبيله هنا تتداول الحديث بينها وتطرح مشاكلها كل منها له نظرته ومجلسه الخاص به حتي نصلي العصر كل منا يذهب الي اهله مرتاح البال . ويا للاسف لم نعطي لمحمد محمود قدره حتي فات علينا الاوان اللهم ارحمه برحمتك الواسعه ووالدينا وموتانا وجميع المسلمين وارحمنا اذا صرنا مثله وانا لله وانا اليه راجعون

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 29 آذار (مارس) 2014 10:24, بقلم افتقدناك يامحمد محمود

    نعم افتقد للاب ورمز و القائد محمد محمود افتقده كثيرا كما تفتقده شوارع كيفة ومضاربها في كل شارع لاتفارنا طلتك البهية والسجيتك المهيبة والمتواضعة والقريبة من كل صغير وكبير كم نتمني لو انك تعود لتري مادا حل بنا من بعدك و بحلمك لذي كرست شبابك وفترشت التراب وذقت الطعم السجون واقصاء من اجل تحقيقة تاركا كل المناصب لتي تتقاتل الرجال للحصول عليها يامحمد محمود كم نحن بحاجة اليك الان لتخرجنا من هاذا الكابوس لذي نعيشه

    الرد على هذه المشاركة

  • انه حقا لأيقونة عصره بجدارة كيف ننساك وصورتك محفورة في ذاكرتنا راسخة كرسوخ الجبال في الارض نحن نفتخر لان الله كرمنا بان جعلنا نحظي بتعرف عليك وتعلم منك اسمي الغايات واصرارة علي التحقيق الاهداف بانبل الطرق واشرف الوسائل فشكرا لك شكرا لانك جعلت لنا حلما مرسومة الملامح وعبد الطريق ونحن له سالكون وبيدنا الشعلة لتي اضاتها بتضحياتك ان شاء الله

    الرد على هذه المشاركة

  • اللهم ارحمه واعف عنه وأسكنه جنة الخلد.
    لقد كان بحرا في كرمه وأسداهماما في شجاعته.
    لقد كان معلما ملهما لكل الثابتين على الحق، الثائرين على الظلم.
    لقد كان في ابتسامته الدائمة عناد عادل، وكان وراء سكوته حكمة نادرة.
    ستبقى دروسك تنير دروبنا.

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 29 آذار (مارس) 2014 12:55, بقلم عبدالله ولد محمد ولد عبدالله

    رحمت الله علي محمد محمود ولد محمدالراظي الرجل الوفي المتميز بحنكته وشجاعته وقوته وإخلاصه للوطن الرجل الذي لم تعرف موريتانيا و لعصاب بالخصوص مثله،اللهم اغفر له وادخله فسيح جناتك وانا للله وانا اليه راجعون

    الرد على هذه المشاركة

  • رحم الله محمد محمود واسكنه فسيح جناته وانالله وانا اليه راجعون

    الرد على هذه المشاركة

  • اللهم اغفر لنا وله علمك فينا وفيه

    الرد على هذه المشاركة

  • رحمة الله علينا و عليه اللهم اغفر له وارحمه ونقيه من الخطايا كما نقيت الثوب الابيض من الدنسى

    الرد على هذه المشاركة

  • رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناته اللهم ارحم السلف وبارك في الخلف لقد كان رحيله خسارة كبيرة للوطن ولكن العظماء يرحلون وتبقي مآثرهم خالدة فرحم الله ذاك الطود الشامخ والقائد الفذ وشكرا شكرا لزينب وللهيبه و محمد المغترب و الشمس محمذ أغربظ بن باب بن حمدي الحاجي و محمد الامين ولد باب ولى حمن ولد اكليلو و شيخنا الفاضل
    الداه ولد سيدالمين ولد احمد
    و ديداه و الحمد ولد احمد الهادي و مصطفي ولد سيدات و مورادي و مريم والحسين والمصطفي والي والشيخ ولد سيد عبد الله والبوه ولد بوب جدو و العربى وعبد الله واخص بالشكر الاباء الكبار أطال الله بقائهم محمد المصطفي ولد بدر الدين وسيد محمد ولد صناب والوالد اخيارهم ولد اسويدان وخطري ولد محمد الناجم والاخت والعمة الغالية زينب منت سيديني والاخ العزيز سيد ولد الطالب طال الله عمره ولقظف جميعكم إخوة محمد محمود ورفاق دربه وأعزائه وإخوته والمثل يقول ما مات من خلف ثناء مخلدي بالنسبة لنا كلكم محمد محمود واسمح لي بشكر خاص للاخ الشيخ ولد احمد وللقائمين علي موقع كيفة علي الجد القيم من اجل تنوير الرأي العام ونفظ الغبار عن كل ماهو مهم

    الرد على هذه المشاركة

  • رحمه الله وادخله فسيح جناته ولسان الحال يقول كم من قوم عاشوا وهم في الدنيا أمواة وكم من قوم مات وهم في الدنيا احياء

    الرد على هذه المشاركة

  • كان حقاً رجلا عظيما انه مصاب كبير لوطنه بصفة عامة والضعفاء والمحرومين بصفة خاصة
    أرجو له ولوالدي والمسلمين أجمعين الرحمة والغفران وانا لله وان اليه راجعون
    الشكر الجزيل لطاقم تحرير الوكالة

    الرد على هذه المشاركة

  • أولا اشكر المشرفين على قناة كيفة علي هذه المبادرة لانها أحيت قلوبنا بعد أن كانت ميتة ، لان فقدان احد غالي على القلوب يترك ذالك أثرا بالغا في قلوب محبيه.ان المغفور له كان ولا يزال رمزا للمثل الأعلى للمعلم، للآب، للأخ، للوالد، للجار،للمتمرد، للثاىر و لشيخ القبيلة.لقد كان المغفور له سند قوي لفقراء ومستضعفي ولاية لعصابة ولكل من يلجأ اليه في مشكلة.كان الغفور له صدوق في قوله، متواضع، بسيط، خدوم لكل من حوله.بوفاته فقدنا وفقدت ولاية لعصابة أعظم اب وابن نادرا من نوعه.لقد تيتمت الولاية بعد وفاته وأصبحت كيفة و نواحيها خالية من ذالك الوجه البشوش الذي يفتح قلوب كل من يلقاه ويبشره أن الخير موجود. ارجوا من المولى القدير أن يسكن المغفور له فسيح جناته وان ينقه من الذنوب كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس الأسود .لقدغادر هذا العالم لكن صورته وأفعاله ستبقى خالدة إلى يوم الدين. تدعو له بالرحمة.الحروف والكلمات و السطور لايمكن أن تعبر عن ما في قلي من معزة ، احترام وتقدير للمغفور له وكذالك اسا لفراقه. اشكر كل المتدخلين ماساتهم هي مأساتها وأنا لله وأنا اليه راجعون.

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 30 آذار (مارس) 2014 13:56, بقلم اشريف ولد عالي ولد محمد محمود

    اللهم اغفر له واحمه وعافيه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله وأبدله دارا خيرا من داره وأهلا خيرا من أهله ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس واغسله بالماء والثلج والبرد ، وقه فتنة القبر وعذاب القبر وأعقبه في أهله بخير واجعلهم في مراد النبي صلى الله عليه وسلم وعلى سنته ، واسقه من حوض نبيك صلى الله عليه وسلم شربة لا يظمؤا بعدها أبدا وأسكنه في الفردوس الأعلى من الجنة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ، وارزقه النظر إلى وجهك الكريم اللهم آمين يا رب العالمين.
    وجزا الله خيرا وكالة كيفة علي هذا الجهد القيم شكر الله سعيهم

    الرد على هذه المشاركة

  • للهم ارحمه لقد كان عظيما وشكرا لوكالة كيفه على هذا العمل الصحقي الرائع

    الرد على هذه المشاركة

  • جزاكم الله خيرا جميعاً أيها الأحبة الكرام ، وطبتم وطاب مسعاكم وتبوأتم جميعاً مبتغا كم
    لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى فلنصبر والنحتسب
    وإننا والله لشركائك يا مريم في المصاب ونصيبي منه لأكثر ودمع عيني لأغزر ولو كان يفيد بكيته دماً ’ ولكن الصبر أجمل.
    اللهم ارحم محمد محمود برحمتك الواسعة.
    يا الله يا حي يا قيوم يا من لا تأخذه سنة ولا نوم , يا بديع السموات والأرض , يا فالق الحب والنوى ,
    يا ذا الجلال والإكرام يا عظيم العفو, يا واسع المغفرة يا قريب يا مجيب يا ارحم الراحمين,
    يا هادي المضلين ويا راحم المذنبين, يا من أخضعت له الرقاب
    وخشعت له الأصوات وفاضت له العبرات, وأرغمت له الأنوف, و انقطع الرجاء إلا منه,
    وخابت الظنون إلا فيه, وضعف الاعتماد إلا عليه, نسألك يا حنان يا منان أن ترحم أخنا محمد محمود ووالدينا وجميع المسلمين يا ذ ألجلالي و الإكرام
    ’اللهم إنا نسألك بعزتك أن تعظم أجرنا وأن تعذنا من شرور أنفسنا,
    اللهم هبلنا عطاءك ولا تكشف عنا غطاءك, وأرضنا بقضائك, اللهم اغفر لجميع موتى المسلمين
    اللهم تقبل محمد محمود عندك واجعله من الأولياء والمغربين ووالدينا أجمعين.
    اللهم إنه عبدك بن عبدك بن أمتك , يحتاج لرحمتك وأنت غني عن عذابه , اللهم زد في حسناته
    وتجاوز عن سيئاته , فأنت أرحم الراحمين, اللهم ارحم من ترحم عليه و من استودعه ومن افتقده اللهم ارحم موتانا وألطف بنا عند الوقف بين يديك لا إله غيرك , ولا معبود سواك
    لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد إذا رضيت
    ولك الحمد بعد الرضا.
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.
    وصلّي اللهم على سيدنا محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.
    وسبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك.
    شكرا وكالة كيفة علي الجهد المتميز والسلام عليكم

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 31 آذار (مارس) 2014 10:16, بقلم عيش لال بنت سيداحمد جان

    وخيرت كان مثالاًً لسماحة النفس والخلق، وطيب المعشر، ويضرب

    به المثل في طيبة القلب والمودة الخالصة للناس كل الناس، اللهم ارحمه

    رحمة الابرار وا سكنه مساكن الاخيار اللهم

    أسكنه فسيح جناتك، مع الصديقين والشهداء، وأجعل البركة في ذريته

    وأهله اللهم أجعل قبره روضة من رياض الجنة،

    الرد على هذه المشاركة

  • رحمه الله، إنه ظاهرة تستحق الدراسة.
    لقد كان استثناء، سواء بمقاييس مجتمعنا التقليدي أوبمقاييس الحركة التقدمية: إنه ابن الأرستقراطية البرولتاري الكادح! وسيد القبيلة الأممي!.
    حبذا لو خلدت ذكراه القادمة بندوة فكرية تضم باحثين في العلوم السياسية والإجتماعية وسياسيين ونقابيين ورفاق درب.....
    وذالك للإستفادة من تجربته الثرة في استشراف مستقبل دولة المواطنة والعمل في سبيلها.
    ذكراه ينبغي أن تكون ذكرى وطنية في معناها إن لم تكن في شكلها .
    ذلك ماينسجم مسعاه-حسبما نعرف عنه- رحمه الله.

    الرد على هذه المشاركة

  • كان مدرسة في الصــــــــدق والامـــــــــــانة والشجــــــاعة والقيــــاده
    وانا لله وانا اليه راجعون

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 6 نيسان (أبريل) 2014 11:48, بقلم العافيه شمال بلدية اغورط

    اللهم ادخله فسيح جناتك لماذا ولد محمد الراظي لانه رجل العدل رجل الحق رجل الصدق رجل الصلاح

    الرد على هذه المشاركة

  • اللهم اغفرلنا وله علمك فينا وفيه اللهم اسكنه فسىح جناتك ياارحم الراحمين ويارب العالمين وغفرلناولموتانا ولموت المسلمين اميييييييييييييييييييين يارب العالمين اللهم صلي على محمد وعلى الي محمد كما صليت على ابراهيم وبارك على محمد وعلى الى محمد كما باركت على ابراهيم انك حميد مجيد واخر دعوانا انى الحمد الله رب العالمين

    الرد على هذه المشاركة

  • اللهم اسكنه فسيح جناتك، مع الصديقين والشهداء، وأجعل البركة في ذريته

    وأهله اللهم أجعل قبره روضة من رياض الجنة،
    آمـــــــــــــــــــــــــــيـــــــــــــــــــــــــــــــــــن يارب العالمين.

    الرد على هذه المشاركة

  • اللهم اسكنه فسيح جناتك، مع الصديقين والشهداء، وأجعل البركة في ذريته

    وأهله اللهم أجعل قبره روضة من رياض الجنة،
    آمـــــــــــــــــــــــــــيـــــــــــــــــــــــــــــــــــن يارب العالمين.

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 10 أيلول (سبتمبر) 2014 12:05, بقلم أحمود ولد عبد المالك

    اللهم أسكنه فسيح جناتك يا رب العالمين
    نعم إنه الشيخ والمناضل والمجاهد العظيم

    المرحوم / محمد محمود ولد محمد الراظي
    نعم لقد كان شيخاً عظيماً ورجل دولة من الدرجة الأولى ويمتاز الرجل بالأشياء التالية
    الحكمة ٠ و الشجاعة ٠ و البساطة ٠ و العدل ٠ والكثير و الكثير
    و أذكر أنني طرحت سؤال في يوم من الأيام على الأخ / الجيلاني ولد آب وكان ذلك
    في قرية أقورط بحضور جماعة من الرجال الكبار في السن و كان السؤال كاالتالي
    لماذا محمد محمود ولد محمد الراظي لا يأتي إلى قرية أقورط لماذا؟ أجابني الجيلاني ولد آب
    قائلاً إذا أرادو ذلك مجرد يوافقو على أن يأتي سوف يأتي الليلة أو غداً ، هنا توجد الحكمة
    الرجل يرغب في زيارة أهله أعني قرية أقورط ولكن لا يريد أن تفسر الزيارة تفسيراً خاطئاً
    أو تزيد الطين بلة وعليه أختار المرحوم / محمد محمود ولد محمد الراظي عدم القيام في ذلك الوقت
    بزيارة إلى الأهل في قرية أقورط تفادياً لي تعقيد الأمور، كان لي الرجل أفكار عالية المستوى
    في بناء المجتمع الواحد نعم إنه / الشيخ المرحوم /محمد محمود ولد محمد الراظي
    رحمه الله
    وإنا لله و إنا إليه راجعون .

    الرد على هذه المشاركة

  • الذكرى الخامسة لرحيل ولد محمد الراظي .. مسيرة حافلة لقائد استثنائي !! 12 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014 15:02, بقلم محمد السالك ولد مدو

    "شكرا وكالة كيفة على الاهتمام"
    اللهم ارحم محمدمحمود ولد محمد الرظيواغفر له وعافه واعف عنه واكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج ونقه من البرد والخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس

    الرد على هذه المشاركة

اضف تعقيب

الأخبار قضايا تحاليل ملفات آراء حرة اصدارات مقابلات أعلام سوق كيفه منبر كيفة أخبار الجاليات الظوال أسعار الحيوان صور من لعصابه قسم شؤون الموقع والوكالة تراث دروس كاريكاتير نساء لعصابه قناة كيفة انفو
صفحة نموذجية | | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
جميع الحقوق محفوظة لـ " وكالة كيفة للأنباء" - يحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من الوكالة ©2014-2016